قمة واشنطن.. مُباحثات مصرية أمريكية

قمة واشنطن

وصل الرئيس المصري "عبد الفتاح السيسي"، أول أمس السبت إلى العاصمة الأمريكية واشنطن، في زيارة من المُتوقع أن تشهد تعزيز للعلاقات الثنائية بين البلدين. هذا بالإضافة إلى التنسيق والتشاور مع الحكومة الأمريكية الجديدة حول التطورات الاقتصادية والسياسية التي تمر بها مصر، فضلاً عن تبادل الآراء حول النزاعات التي تشهدها منطقة الشرق الأوسط.

ومن جانبه أكد المُتحدث باسم الرئاسة، أن زيارة الرئيس السيسي لأمريكا ذات أهمية كبيرة، حيثُ أنها تأتي في وقت تشهد فيه منطقة الشرق الأوسط تحديات مُتزايدة.

لقاء مع رئيس البنك الدولي

رئيس البنك الدولي، جيم يونج كيم

بدأ الرئيس عبد الفتاح السيسي لقاءاته مع رئيس البنك الدولي "جيم يونج كيم"، حيثُ أعرب السيسي عن تقديره لجهود البنك الدولي في دعم مصر على مُختلف المستويات. سواءً من خلال تنفيذ المشروعات، أو الدعم الفني، وحتى دعم القطاع الخاص.

قمة مع الرئيس الأمريكي

دونالد ترامب

وخلال اليوم سيعقد الرئيس عبد الفتاح السيسي ونظيره الأمريكي دونالد ترامب جلسة مُباحثات، من أجل مُناقشة عدد من القضايا الثنائية والإقليمية، وأيضاً المخاطر التي تواجهها منطقة الشرق الأوسط. والتي يُعتبر أهمها مُحاربة تنظيم داعش، ودعم الاستقرار والسلام في المنطقة.

كما ستتناول الجلسة مُباحثات حول كلاً من الأزمة السورية، والليبية، والعراقية، واليمنية، فضلًا عن بحث القضية الفلسطينية.

لقاءات أخرى للرئيس المصري

وفقاً لتصريحات المُتحدث باسم الرئاسة المصرية، فإن الرئيس السيسي سيلتقي خلال زيارته لأمريكا عدد من أعضاء الكونجرس الأمريكي، وأعضاء من مجلسي الشيوخ والنواب. بالإضافة إلى لقاءات مع كُبرى الشركات الموجودة بالسوق المصرية، أو التي تسعى إلى دخول السوق.

كما سيعقد السيسي إجتماع مع مُديرة صندوق النقد الدولي، وذلك لمُناقشة التطورات التي حققها برنامج الإصلاح الاقتصادي الذي تتبعه الحكومة المصرية منذُ شهر نوفمبر الماضي.

ونظراً لأن الحكومة المصرية تسعى إلى زيادة التبادل التجاري مع الشركات الأمريكية، فقد أشار المُتحدث باسم الرئاسة أن الرئيس المصري سيلتقي أيضاً ببعض الشخصيات المؤثرة في المُجتمع الأمريكي. من أجل زيادة استثمارات الشركات الأمريكية في مصر، والتي تُمثل 33% من إجمالي الاستثمارات الأمريكية في إفريقيا.

هذا وقد صرح السفير علاء يوسف، أن البيت الأبيض قد أصدر بياناً يؤكد من خلاله دعم الولايات المُتحدة لمصر، ومُساندتها من أجل تنفيذ برنامج الإصلاح الاقتصادي، وزيادة التنمية الاقتصادية بالبلاد.

القسم: 

إقرأ أيضا

أبرز الأحداث العالمية لليوم
تعرف على أهم الأحداث التي يشهدها العالم خلال الوقت الراهن، وفقاً لما نشره موقع "Business Insider".
مؤشر الاستثمار بأفريقيا 2016 
جاءت مصر في المرتبة الثالثة ضمن مؤشر الاستثمار بأفريقيا لعام 2016، بسبب زيادة الاستثمار الأجنبي المباشر، وزيادة عدد سُكانها بالمناطق الحضرية، فضلاً...
الدول الأكثر أماناً في العالم
احتلّت الإمارات مركز الصدارة بمؤشر الأمان العالمي للدول العربية، والمركز الثاني عالمياً، في حين احتلّت مصر المركز قبل الأخير (13) عربياً، و (130) على...