أفضل خمس طرق للتخلُص من التوتر اليومي

كيفية التغلب على التوتر اليومي

يتعرض الجميع للكثير من الضغوطات في الحياة اليومية، والتي تختلف تأثيرها على الإنسان من شخصاً إلى آخر، إلا أن زيادة تلك الضغوطات النفسية يُمكن أن يضر بالصحة. حيثُ تُسبب اضطرابات جسدية ونفسية، وتؤثر على القلب والأوعية الدموية وجهاز المناعة، كما تؤثر أيضاً على إفراز الهرمونات التي لها دور في تنظيف وظائف الجسم المُختلفة.

ولذلك فقد قام موقع "huffingtonpost"، بتقديم 5 خطوات تُساعدك في التغلب على التوتر اليومي:

أولاً: تحديد سبب توترك

يجب عليك أولاً تحديد الأشياء التي تتسبب في توترك، سواء كان ذلك بسبب مُشكلة في العمل أو في المنزل، أو أي شيء آخر.

ثانياً: مُعالجة المشاكل الصحية 

أمراض نفسية

إذا كنت تُعاني من توتر شديد، ولا تستطيع التأقلم مع البيئة من حولك، فقد يكون لديك مُشكلة صحية خفية. ففي بعض الحالات قد يكون السبب وراء التوتر الشديد، الذي يُعاني منه الشخص هو إصابته بمرض نفسي يُعرف باسم "Borderline Personality Disorder". حيثُ وجدت دراسة قامت بها جامعة بنسلفانيا، أن الأشخاص الذين يُعانون من هذا المرض، تكون قدرتهم لتحمل التوتر ضعيفة جداً. ولذلك إذا شعرت أنك تتعرض لتوتر لا يُمكنك تحمله، يجب عليك في تلك الحالة التحدث مع إخصائي لمعرفة المُشكلة بالتحديد.

ثالثاً: تغيير العادات غير الصحية

التدخين

يواجه بعض الناس التوتر بالتدخين، أو تناول أطعمة غير صحية كرد فعل على الشعور بالتوتر، ولكن الحقيقة أن تلك الأشياء تُزيد من مُستويات التوتر لدي الشخص. وبالتالي يُمكنك بدلاً من ذلك مُمارسة الأنشطة البدنية، فهي وسيلة فعالة للحد من التوتر. فالأنشطة البدنية تعمل على إفراز هرمون الاندورفين، وهو أحد هرمونات السعادة، والذي يعمل على تغيير الحالة المزاجية للشخص.

رابعاً: تجنب، تغيير، قبول

الآن وبعد أن قمت بتحديد سبب توترك، فهناك 3 خطوات يُمكنك اتباعها للتغلب على التوتر، والخطوة الأولى تكمن في مُحاولة تجنب الوضع الذي يُصيبك بالتوتر. ولكن إذا لم تستطع تجنب الوضع سيكون عليك في تلك الحالة تغيير الوضع، وتلك هي الخطوة الثانية، فعلى سبيل المثال إذا كان سبب توترك هو المسؤوليات الكثيرة في العمل، يُمكنك أن ترفض قبول مسؤوليات إضافية.

ولكن إذا لم تتمكن من تغيير الوضع سيكون عليك اتباع الخطوة الثالثة، وهي تقبل الوضع فالشخص لا يُمكنه دائماً التحكم في جميع أمور حياته. وهناك بعض الأشياء التي يجب عليه تقبلها، ومحاولة التفكير فيها بطريقة إيجابية لتُصبح أكثر سعادة.

خامساً: المحافظة على الصحة

ممارسة الرياضة

اتباع نمط حياة صحي يُعد أحد الوسائل للتغلب على التوتر، فالصحة البدنية والعقلية الجيدة تُقلل من تعرضك للتوتر. ولذلك يجب عليك تناول طعام صحي، والحصول على نوم جيد ومُنتظم، وأيضاً مُمارسة الرياضة.

إقرأ أيضا

عمر الإنسان قد يتجاوز الـ 90 عاماً
أثبتت إحدى الدراسات، أن مُتوسط عمر الإنسان سيصل إلى 90 عاماً بحلول عام 2030. تعرف على تفاصيل الخبر، ومن هم أكبر المعمرين في العالم.
الأحلام
رغم أن عالم الأحلام هو عالم غامض، إلا أن العلماء استطاعوا معرفة بعض المعلومات عنه. تعرف على بعض الحقائق حول الأحلام، والأشياء المؤثرة عليها، وأيضاً...
مهارة إدارة الوقت
إذا كنت تواجه مُشكلة في تنظيم وقتك وإنجاز جميع المهام المطلوبة منك، أليكَ 8 طرق تُساعدك في تحسين مهارة إدارة الوقت وزيادة الإنتاجية.