رسمياً: زيادة عدد مُنتخبات كأس العالم لـ 48 مُنتخباً

مونديال الـ48 فريق

قرر الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" أمس الثلاثاء، زيادة عدد المُنتخبات المُشاركة في كأس العالم، ليرتفع العدد من 32 مُنتخباً إلى 48 مُنتخباً، وذلك اعتباراً من نسخة 2026. وبالتالي فإنه لن يطرأ أي تغيير على مونديالي روسيا 2018 وقطر 2022، واللذين سيشهدان مُشاركة 32 مُنتخباً فقط.

يُذكر أن الفيفا قامت باتخاذ هذا القرار بعد دراسة أجرتها، والتي اشتملت على 4 نقاط أساسية، وهي: التوازن الرياضي، ونوعية المُنافسة، ومدى التأثير على تطوير كرة القدم، وأيضاً الأرباح المالية. وقد تم اتخاذ القرار بزيادة عدد المُنتخبات عقب الاجتماع الذي شهد حضور نخبة كبيرة من أساطير الكرة، وفقاً لما نشره موقع الفيفا.

الشكل الجديد للبطولة

مونديال الـ 48 فريق (الصورة من موقع كورابيا)

وفقاً لقرار الفيفا، فإن عدد المُنتخبات المُتأهلة لكأس العالم سيزداد بواقع 16 مُنتخباً. وشكل البطولة الجديد سيتكون من 16 مجموعة، تضم كلاً منها ثلاثة فرق في دور المجموعات، والتي سيصعد منها أول وثاني المجموعة.

وبحسب البيان الصادر عن الفيفا، فإن الأدوار الإقصائية للبطولة ستبدأ من دور الـ 32، بدلاً من دور الـ 16 كما هو مُتبع في النسخ الحالية. وبموجب هذا القانون الجديد فإن دور المجموعات لن يشهد وجود تعادل بين المُنتخبات، حيثُ أنه في حالة التعادل سيتم اللجوء إلى ضربات الجزاء الترجيحية.

هذا وقد أكد الاتحاد الدولي لكرة القدم، أن المُنتخب الفائز سيخوض سبعة مباريات فقط، كما يحدث خلال النسخ الحالية. ورغم أن الفيفا لم تُعلن حتى الآن عن نظام التصفيات الجديد الذي سيتم اتباعه في الاتحادات القارية، إلا أن التقارير تشير إلى احتمالية ارتفاع عدد المُنتخبات الأفريقية من 5 مُنتخبات إلى 9.

تصريحات جياني إنفانتينو

جياني إنفانتينو

أقترح رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم "جياني إنفانتينو"، أن يتم إقامة دور تمهيدي إقصائي بمُشاركة 32 مُنتخباً. بحيثُ يتأهل 16 فقط إلى دور المجموعات، ثم ينضم إليهم 16 من المُنتخبات الأعلى تصنيفاً. حيثُ قال: "الفكرة تكمن في أن يتأهل 16 مُنتخباً بشكل مُباشر إلى دور المجموعات، بينما تلعب المُنتخبات الـ 32 الأخرى مرحلة تمهيدية، ليتأهل منها 16 مُنتخباً آخر. مما يعني أن 32 مُنتخباً سيكمل البطولة، لكن سيُشارك فيها 48 مُنتخباً".

وتابع إنفانتينو: "يسعى الفيفا لتطوير لعبة كرة القدم في مُختلف أنحاء العالم، وكأس العالم هو الحدث الأكبر والأهم. فهو أكثر من مجرد مُنافسة، إنه حدث اجتماعي".

مخاوف من تراجع مستوى البطولة

يرى مجموعة من الناقدين الرياضيين والمُدربين البارزين، أن الفيفا تجاهل أثناء اتخاذه لهذا القرار المخاوف التي قد تؤدي إلى انخفاض المستوى العام للبطولة، والتي من الممكن أن تجعلها طويلة ومُملة. حيثُ قالوا أن الاتحاد الدولي لكرة القدم "يعبث بنظام أثبت نجاحه".

وأضافوا أن النظام الجديد قد يتسبب في قتل إثارة المُباريات، حيثُ أنه سيكون هناك مجموعة من المُباريات في نهاية دور المجموعات، والتي سيعرف الفريقان قبلها النتيجة المطلوبة بالتحديد من أجل التأهل للمرحلة التالية. كما أن التصفيات ستُصبح مجرد أمر شكلي للمُنتخبات العريقة.

يُذكر أن أول بطولة لكأس العالم في اوروجواي، ضمت 13 فريقا فقط. وشارك 16 فريقاً اعتبارا من بطولة 1934، ثم أضيفت ثمانية فرق أخرى في عام 1982، وثمانية أخرى في عام 1998.

القسم: 

إقرأ أيضا

رونالدو الأفضل في دوري الأبطال
تعرف على 5 أسباب تجعل رونالدو أفضل لاعب في دوري أبطال أوروبا للموسم الحالي، وفقاً للتقرير الصادر عن موقع "CNN".
أثرياء بريطانيا دون سن الـ 30
تعرف على أغنى 10 شباب في بريطانيا، والذين تتراوح أعمارهم ما بين الـ30 عاماً أو أقل، وفقاً لما نشره موقع "Business Insider".
أعلى الرياضيات دخلاً لعام 2016
تعرف على قائمة أعلى الرياضيات دخلاً في عام 2016، والتي تصدرتها لاعبة المُصارعة روندا روزي.