5 أسباب تجعل رونالدو الأفضل في دوري الأبطال

رونالدو الأفضل في دوري الأبطال

شهد الموسم الحالي لدوري أبطال أوروبا تألق اللاعب البرتغالي "كريستيانو رونالدو"، حيثُ أحرز رونالدو خلال مُباراة الذهاب للدور ربع النهائي من البطولة هدفين في مرمي فريق بايرن ميونخ الألماني، ثم أحرز 3 أهداف في مُباراة العودة ليصل بفريق ريال مدريد إلى المُربع الذهبي. وفي مُباراة ذهاب الدور نصف النهائي، قاد رونالدو الفريق الملكي لاكتساح فريق أتليتكو مدريد بثلاثية نظيفة، حيثُ سجل الدون ثاني هاتريك له في البطولة، ليضع فريقه على بعد خطوة واحدة من بلوغ الدور النهائي.

فيما يلي 5 أسباب تجعل رونالدو أفضل لاعب في دوري أبطال أوروبا للموسم الحالي، وفقاً لما نشره موقع "CNN":

1-أفضل قدم يُمنى بالبطولة

رونالدو

يمتلك الدون البرتغالي قدماً يُمنى لا تُخطئ المرمي، حيثُ سجل رونالدو بقدمه اليمنى حتى الآن 7 أهداف من أصل 10 أهداف له في دوري الأبطال. وبالمُقارنة مع جميع مُنافسيه، يتفوق رونالدو على الجميع في عدد الأهداف التي سجلها بتلك القدم، حيثُ لم يسجل غريمه التقليدي الأرجنتيني "ليونيل ميسي" أي هدف بقدمه اليمنى.

هذا ويأتي مُهاجم فريق باريس سان جيرمان "إدينسون كافاني" ثانياً بعد رونالدو، بمُعدل 6 أهداف بقدمه اليُمنى.

2-تسجيل الأهداف بالقدم اليسرى والرأس

رونالدو

يتميز رونالدو بالعديد من المهارات، فبجانب قدمه اليُمنى القوية يمتلك قدرة على تسديد ضربات رأسية قوية. حيث أنه لم يكتفي بتسجيل الأهداف بقدمه اليُمنى فقط بل أنه سجل كذلك هدفاً بالقدم اليُسرى، وهدفين بالرأس كان آخرها هدفه الأول في فريق أتليتكو مدريد.

3-تمريرات دقيقة

رونالدو

أظهرت بعض الإحصائيات، أن دقة تمريرات رونالدو خلال بطولة أبطال أوروبا الحالية بلغت 87%، وهي نسبة عالية جداً بالنسبة للاعب في مركز المُهاجم، حيثُ مرر رونالدو 364 تمريرة، جاءت منها 319 تمريرة صحيحة.

وبهذه النسبة استطاع رونالدو التفوق على البرغوث الأرجنتيني، الذي بلغت نسبة تمريراته الصحيحة 81%، وذلك رغم أن ميسي يقوم بدور صانع الألعاب بالفريق، في حين يقتصر دور رونالدو على إحراز الأهداف فقط.

4-رجل المواجهات الصعبة

رونالدو

رونالدو هو أول لاعب في التاريخ يُسجل "هاتريك" في مُباراتين مُتتاليتين في دوري أبطال أوروبا، حيثُ وضع ثلاثية في شباك البايرن في إياب الدور ربع النهائي للبطولة، ثم أحرز ثلاثية أخرى في أتليتكو مدريد في ذهاب الدور نصف النهائي.

ومن خلال تلك الأهداف أثبت رونالدو أنه رجل المواجهات الصعبة، حيثُ يُعد صاحب الفضل في بلوغ الريال للدور نصف النهائي، واقترابه من الصعود للمُباراة النهائية.

5-الاستعداد النفسي والبدني

رونالدو

رغم وصول الدون البرتغالي إلى سن الـ 32 عاماً، إلا أنه مازال لديه استعداد نفسي وبدني كبير، يجعله قادراً على لعب مُباراة كاملة لمُدة 90 دقيقة أو حتى 120 دقيقة دون أن يظهر عليه آثار التعب والإجهاد. هذا بالإضافة إلى تركيزه الشديد في المُباريات، الأمر الذي يُساعده على خلق فرص هامة ومؤثرة وإحراز أهداف حاسمة تقود الفريق الملكي للفوز.

القسم: 

إقرأ أيضا

أثرياء بريطانيا دون سن الـ 30
تعرف على أغنى 10 شباب في بريطانيا، والذين تتراوح أعمارهم ما بين الـ30 عاماً أو أقل، وفقاً لما نشره موقع "Business Insider".
أعلى الرياضيات دخلاً لعام 2016
تعرف على قائمة أعلى الرياضيات دخلاً في عام 2016، والتي تصدرتها لاعبة المُصارعة روندا روزي.
مباريات نصف نهائي أبطال أوروبا
ريال مدريد ويوفنتوس على بعد خطوة من نهائي دوري أبطال أوروبا .. تعرف على نتائج مُباريات الذهاب للدور نصف النهائي للبطولة.