بريطانيا تطرح العملة الأكثر أماناً في العالم

بريطانيا تطرح عملة جديدة بقيمة جنيه إسترليني واحد

أعلنت المملكة المتحدة يوم الثلاثاء الماضي، عن طرحها لعملة معدنية جديدة بقيمة جنيه إسترليني واحد للتداول، ووصفتها بأنها العملة الأكثر أماناً في العالم.

بريطانيا تستبدل عملتها بعد "بريكست"

الجنيه الإسترليني

بعد إعلان مُغادرتها للاتحاد الأوروبي بشكل رسمي، قامت المملكة المتحدة  يوم الثلاثاء الماضي، بطرح قطع نقدية جديدة من فئة الجنية الإسترليني، في خطوة رمزية للتعبير عن انفصال الكيانين.

ويُقال أنّ العملة الجديدة ذات الـ 12 ضِلعاً تتضمن ميزات عالية الأمان، مثل شكلها المُميز والغير مُتماثل، بالإضافة إلى هيكلها الثُنائي المعدن، مما يجعل عملية التزوير أكثر صعوبة.

كما أنّ العملة الجديدة تتضمن بداخلها مادة إضافية على غِرار المادة المصنوعة منها العملة نفسها، والتي يُمكن الكشف عنها إلكترونياً عن طريق ماكينات إحصاء العملات المعدنية، أو ماكينات الدفع بالعملة المعدنية، فضلاً عن وجود علامات أمان أخرى، والتي تَتَمثل في الحروف صغيرة الحجم، والصورة المُجسمة "هولوجرام" المنقوشة على الحواف.

وتحل العملة الجديدة محل "الجنيه المستدير" الأقل أماناً، وفقاً لما أكدته وزارة المالية البريطانية. حيثُ يوجد حوالي واحد من أصل 30 قطعة معدنية من الجنيه الحالي مُزيفة.

إصدار عملة جديدة تُناسب المستقبل

الجنيه الإسترليني

في تعليقه على خبر إصدار العملة المعدنية الجديدة، قال مدير دار سك العملة، آدم لورنس: "لقد تم تصميم هذه العملة لتتناسب مع مُتطلبات المستقبل، وذلك من خلال استخدام علامات مُميزة، تستهدف حمايتها من التزييف على مستوى العالم في السنوات المُقبلة."

وكما هو الحال مع سابقتها، فإنّ وجه العملة الجديدة لا يزال مُحتفظاً بصورة الملكة إليزابيث الثانية، ملكة بريطانيا. أما الجانب الآخر المُحدّث، فيحتوي على أربعة شعارات تُمثل دول المملكة المتحدة وهي رموز إنجلترا (الوردة)، واسكتلندا (الشوك)، ومُقاطعة ويلز (الكرات)، وأيرلندا الشمالية (ورق البرسيم).

وقد تم تسليم العملة الجديدة حتى الآن إلى حوالي 33 بنكاً ومكتب بريد فى جميع أنحاء المملكة المتحدة، من ضمنها 7 بنوك في اسكتلندا، و 3 في ويلز، و 2 في أيرلندا الشمالية. وذلك على أن تحل العملة الجديدة فى النهاية محل الجنيه الحالى بعد توقُف المُستهلكين عن استخدام القطع النقدية القديمة، اعتباراً من 15 أكتوبر المُقبل.

والجدير بالذكر أنّ الوكالة الرسمية المسؤولة عن صك العملة البريطانية، رويال مينت، سوف تقوم بإصدار ما يقرُب من 1.5 مليار قطعة نقدية جديدة في مقاطعة ويلز، وسيتم توزيعها على المصارف والمتاجر بشكل تدريجي خلال الستة الأشهر القادمة.

إقرأ أيضا